4 ربيع الأول 1439 / 23 نونبر 2017
جديد الكتب

صدور الأعمال الكاملة للندوة العلمية الدولية: التأويل.. سؤال المرجعية ومقتضيات السياق
صدور الأعمال الكاملة للندوة العلمية الدولية: التأويل.. سؤال المرجعية ومقتضيات السياق

إعداد: ذ. خالد رابح

باحث مساعد بالوحدة العلمية لمجلة الإحياء/الرابطة المحمدية للعلماء

صدر العدد السادس من سلسلة الندوات العلمية الدولية للرابطة المحمدية للعلماء في طبعته الأولى، الرباط: مطبعة المعارف الجديدة، (1435ﻫ/2014م).

والكتاب من القطع الكبير (645 صفحة)؛ قدم له بمهاد تأطيري علمي فضيلة الأمين العام للرابطة المحمدية للعلماء الدكتور أحمد عبادي، وأشرف على تنسيقه وتحريره الدكتور عبد السلام طويل والدكتور محمد المنتار.

بعد القصيدة التي ألقاها الدكتور عبد الهادي حميتو حول موضوع الندوة بعنوان "طرائق التفسير ومزالق التأويل".

وبعد المحاضرة الأولى للدكتور رضوان السيد بعنوان "الغُربةُ عن القرآن: انسدادات التأصيليات والبنيويات والشعائريات" انتظمت دراساته في ثمانية محاور:

المحور الأول: الإطار النظري والمفاهيمي

أسهم فيه كل من الدكتور ناجي بن الحاج الطاهر بدراسة حول؛ التأويل في القرآن المجيد.. رؤية معرفية؛ ود. عبد الرحمن العضراوي بدراسة حول؛ النص الشرعي وبناء مفهوم التأويل؛ ود. عبد الله السيد ولد أباه بدراسة حول؛ التأويلية المعاصرة.. النص أو السياق؟؛ وذ. عبد الله هيتوت بدراسة حول؛ الإطار النظري والمفاهيمي.

المحور الثاني: التطور التاريخي لمنهجيات التأويل

استهله الدكتور عبد المجيد الصغيَّر بدراسة حول؛ المرجعية والسياق و"صراع التأويلات" "مراجعات نقدية في الفكر الإسلامي"؛ تلته دة. أنجيليكا نويفرت بدراسة حول؛ أن يعلم القرآن في أوروبا كنص أوروبي؛ ود. إبراهيم الوافي بدراسة حول؛ التأويل عند الشيخ الطاهر ابن عاشور: مفهومه ودلالته وأنواعه؛ ود. سامر عبد الرحمن رشواني بدراسة حول؛ تأويل القرآن وسؤال التاريخ: قراءة في مدونات التفسير الأولى.

 المحور الثالث: التأويل بين نظرية المعرفة وفلسفة العلوم 

أسهم فيه الدكتور الحسان شهيد بدراسة حول؛ الخطاب التأويلي المعاصر: قراءة في مدخلية التجديد؛ ود. إسلام دية بدراسة حول؛ الفيلولوجيا بين نزعتَي التأريخ والتأويل؛ ود. عبد السلام طويل بدراسة حول؛ إستراتيجيات التأويل بين العلم والإيديولوجيا: مقارنة بين التأويلية الإصلاحية والتأويلية الإحيائية.

المحور الرابع: التأويل: سؤال المرجعية وخصوصية النص المؤوَّل 

ساهمت فيه الدكتورة فريدة زمرد بدراسة حول؛ حدود التأويل وخصوصيات النص المؤول؛ ود. عبد الرحمن بودرع بدراسة حول؛ معيار البَيان في تصحيح صلةِ التأويلِ بالقُرآن؛ وذ. عبد السلام محمد الأحمر بدراسة حول؛ طبيعة النص الشرعي ومسؤولية الذات المؤولة؛ و مولاي أحمد العلوي امحرزي بدراسة حول؛ التأويل وفقه الدين.

المحور الخامس: البعد المقاصدي للتأويل

استهله الدكتور عبد الجليل هنوش بدراسة حول؛ مراتب البيان ودوائر التأويل؛ ود. يوسف حميتو بدراسة حول اعتبار المآل: ضابط التأويل ومنهج التنزيل؛ ود. محمد خليل جيجك بدراسة حول؛ التأويل المقاصدي وعالمية القرآن؛ ود. محمد إقبال عروي بدراسة حول؛ مصائر التأويل بين التنزيه والتعطيل: بلاغة الإعجاز نموذجا.

 المحور السادس: التأويل ومقتضيات الوعي بالسياق

أسهم فيه كل من الدكتور محمد مصطفى الياقوت بدراسة حول؛ أثر السياقات القالية والحالية على تأويل النص الشرعي؛ ود. محمد كمال الدين إمام بدراسة حول؛ فقه السياق وحدود التأويل: دراسة مقاصدية؛ ود. أنس وكاك بدراسة حول؛ التأويل وفق مقتضيات السياق المقامي: في ضوء تراث الإمام أبي القاسم السهيلي (ت581ﻫ).

المحور السابع: التأويل والرؤية الكلية

كان أول المتدخلين فيه الدكتور إسماعيل الحسني بدراسة حول؛ مفهوم التعاضد والرؤية الشمولية لمقاصد القرآن المجيد؛ أعقبه د. عبد الصمد غازي بدراسة حول؛ الرؤية الصوفية للعالم والتأويل؛ ود. وليد فائز خير بدراسة حول؛ تجربة جماعية اجتماعية في التأويل؛ وأخيرا دة. نعيمة لبداوي بدراسة حول؛ مفهوم التعارف بين تأويل المفسرين ورؤية المفكرين.

المحور الثامن: أهم خصائص وضوابط التأويل

استهلته الدكتورة رشيدة زغواني بدراسة حول؛ الوعي التأويلي وآليات فهم الخطاب الشرعي؛ ودة. ريحانة اليندوزي بدراسة حول ضوابط التأويل وأبعادها المقاصدية؛ ودة. فاطمة الزهراء الناصري بدراسة حول؛ انفتاح النص وحدود التأويل؛ ود. الحسن بنعبو بدراسة حول؛ التفسير المصلحي للنصوص الشرعية وإشكالياته.

ومعلوم أن المشتغلين بعلوم القرآن قد اهتموا بإيراد معان متعددة لمصطلح التأويل، في مقابل التفسير، كما فطن القدماء لما نطلق عليه اليوم "المبحث السيمانطيقي" الذي يعنى بمعرفة دلالات الألفاظ، لشدة تعلقه بالتأويل، حيث عملوا على جمع المادة اللغوية من القرآن الكريم، وبينوا مصارفها ودلالاتها وحقول معانيها؛ مما أثار جدلا واسعا بين تيارين رئيسين، تمثلا في الأشاعرة والمعتزلة من حيث مناط الاتفاق في مسائل، ومناط الاختلاف في أخرى، ولم يلبث تيار التأويل أن اشتد اندفاعه لدى الشيعة ولدى الصوفية بأشكال متباينة..

وقد صاغ القدماء فهْمَهم للنشاط التأويلي، بعد وضعه في مجال حيوي يضم اللغة، والدلالة، والقرينة، والسياق، فضلا عن مباحث أخرى من المعاني المفردة والمعاني المؤلفة، مما يسميه المناطقة العرب "التصورات والتصديقات"، بل إن التأويل امتد عند القدماء ليشمل الأحلام، وقد اتسع التأويل فلم يقف عند حدود النصوص وإنما تجاوزها إلى تأويل الظواهر الثقافية الكبرى، على نحو ما نجد في رسائل الجاحظ، وكتابات أبي حيان التوحيدي، و كذا تأويلات ابن خلدون لحركة التاريخ والعمران.

ولا يخفى أن أقسى ما يتعرض له أي "نص" أن يُقرأ بـ"منهجية" غريبة عن معهود خطابه، في لغة أخرى، عند قوم آخرين؛ فتكون قراءة مهدِرة لسياقه ومقاصده، مُغّيِّبة للعديد من خصوصياته.

وقد ازدهرت في الثقافة العربية والإسلامية المعاصرة العديد من أضرب التأويلية الجديدة، التي عملت  على تطبيق بعض مبادئ اللسانيات ومنهجيات التأويل على النصّ القرآني؛ وهي القراءات التي لم تخل من مزالق نظرية ومنهجية، أثارت العديد من الانتقادات والاعتراضات، في حقل المشتغلين بالعلوم الإسلامية الأمر الذي استدعى استحضار جملة من المقتضيات، والضوابط..

الأمر الذي حرصت هذه الندوة العلمية على استحضاره.

 



: الإسم
: البريد الإلكتروني
* : التعليق
 
التعليقات الموجودة لا تعبر عن رأي الرابطة وإنما تعبر عن رأي أصحابها
اقرأ أيضا

الثورة الرابعة.. كيف يعيد الغلاف المعلوماتي تشكيل الواقع الإنساني؟

الثورة الرابعة..
كيف يعيد الغلاف المعلوماتي تشكيل الواقع الإنساني؟

صدر العدد 452/2017 من سلسلة كتاب "عالم المعرفة" التي دأب المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب بالكويت على نشرها، منذ يناير 1978. وقد انصب موضوع هذا العدد حول "الثورة الرابعة.. كيف يعيد الغلاف المعلوماتي تشكيل الواقع الإنساني" من تأليف لوتشيانو فلوريدي، وترجمة لؤي عبد المجيد السيد. يقع الكتاب، ذو الحجم المتوسط في300 صفحة، متضمنا مقدمة وعشرة فصول.

سؤال العنف بين الائتمانية والحوارية للدكتور طه عبد الرحمان

سؤال العنف
بين الائتمانية والحوارية
للدكتور طه عبد الرحمان

صدرت حديثا الطبعة الأولى من كتاب: "سؤال العنف.. بين الائتمانية والحوارية"، للفيلسوف المغربي الدكتور طه عبد الرحمن، عن بيروت: المؤسسة العربية للفكر والإبداع، في طبعته الأولى سنة 2017، وقد جاءت هذه الدراسة في 215 صفحة من الحجم المتوسط، ناقش خلالها فيلسوف الأخلاق الدكتور طه عبد الرحمن مفهوم العنف، وفككه انطلاقا من القواعد المبدئية "للنظرية الائتمانية"...

الرسول في مرآة الفكر الاستشراقي

الرسول في مرآة الفكر الاستشراقي

أصدر المؤلف المغربي أحمد بابانا العلوي، كتابا بعنوان "الرسول في مرآة الفكر الاستشراقي"، الصادر عن دار أبي رقراق للطباعة والنشر، في طبعته الأولى سنة 2016. وهو كتاب من الحجم المتوسط، يتكون من 184 صفحة. تضمن الكتاب، استهلالا، ومجموعة من المحاور اشتملت مدخلا لصورة النبي، صلى الله عليه وسلم، في الكتابات الاستشراقية، الرسول في مناهج الفكر الاستشراقي..